قصص سكس احلي نيك مع جارتي الشرموطه في شقتها

3K
Share
Copy the link

قصص سكس عربي شاب 24 سنه مع جارته الصاروخ هيا وبناتها مزز وهوا هايج ومحروم والام شرموطه هايج علي زبه في الشقه تدخل عليه في اوضة النوم تقوم باغراء و جسمها الصاروخ ولابسة قميص نوم شفاف يسخن عليها وينيكها علي السرير بقوه في كسها . قصص سكس ساخنه تمتع كسها نيك عنيف مع جارها العنتيل يدمر كسها بكل الاوضاع الصعبه في الكس الهايج – قصص نيك شاب مع جارته الجميله واحلي ليله نيك باوضاع ساخن جدا قصص سكس .

قصص جنس
قصص جنس
قصص جنسيه
قصص سكس

الام اسمها هدي وهيا اسمها فاطمه امها عندها 35سنه وابوها 45 سنه فاطمه دي كانت بتحبني بس انا مش بهتم بحكايه الحب دي انا عندي 24 سنه وبصراحه امها جسمها فاجر زي جسم فيفي عبده كده بس اقل شويه كنت ايام بتخيلها وبضرب عليها عشره وهيا بتكنس الشارع بيتهم لازق في بيتنا انا كنت ببص عليه من الشباك وشوف الفرق بتاع طيزها الكبيره وهيا موطيه بتشيل الكنسه جوزها بيشتغل ف المنصوره ف بنزين بتاعت العمده وهيا بتطلع الساعه 9 المستشفي بتاعت بلدنا شغاله هناك بتنضف وكده وليها وعرفه دكاتره كتير وكده بقالها كتير شغاله هناك هيا كل يوم بتشوفني وانا ببص عليها وهيا بتكنس بس عادي بنسبالها بنتها اتجوزت وهيا عندها 16 سنه اتجوزت واحد 30 سنه وخوها بيشتغل ف مصر حلاق الدور التاني بتاعها مصبوب بس ع الاحمر شقه ابنهم واحنا كذالك بردو بيتنا ف وش بعض والشارع بتاعنا صغير يعني عرضو حوالي مترين ونص كده وهما عندهم فراخ ف الدور التاني وانا طبعا قاعد طول الوقت ع السطح وكل ماسمع صوت الفراخ اعرف ان في حد فووق وافضل ابص من غير ماتشوفني وبشوفها بقميص نووم عادي ونص صدرها بين وبزازها مدلدله اووي وبتظهر من الجنب انا زبي بقي زي الحديده حوالي 18 سنتي كده فضلت ابص عليه ولعب ف زبي لحد مانزلت عليها فضلت فتره مشغول ومكنتش مركز معاهم بسبب شغلي وكده ف يوم لما روحت البيت لايت ناس شغاله عندهم بقول ل اخويا الصغير ايه دول قالي محمود بيغفك الشقه بتاعتو طلعت ع سطحنا وببص عليهم فيهم واحد صحبي قزحت من سطحنا ع سطحهم الدور الاول الفرق بين البيتين مترين ونص بس من فوق متر بس عشان البروز وكده قاعدت معاهم وهيا مش بتروح الشغل عشان الناس الي شغاله عندهم وكده ندخل بقي ف الجد اسف ع التاخير بس عشان تعرفو الي حصل القصه دي حقيقيه **** تاني يوم قاعد معاهم فوق لايت هدي بتنادي عليه من تحت عشان اعطيهم الشاي انا نزلت وكل تفكيري فيها اساسا وعيالها الصغيرين بيلععبو بره الشارع باخد منها الشاي وانا علي درجه السلم وهيا لسه جاي عليه راح اتعنقلت ف عتبت الباب راح الشاي وقع ع الارض ووقع ع رجلي شويه وهيا وقعت علي وشها بس مفيش شاي جه عليها بس هيا داخت من الوقعه وانا رجلي وقع عليها شوي كده بسرعه دخلت الحمام وكبيت عليها ميه وكانت بتحرق اوي عده 10 ثواني ورجعتلها تاني حولة اسندها وحطيت ايدي تحت بطها وايدي بتخبط ف بزها وحاسس بسخنيه اووي وزبي وقف اوووي وهيا تقيله وقفت معايا وانا بحاول احك فيها باي طريقه قاعدتها ع الكنبه ونيمتها كده وجبتلها ميه بعد شويه بقت تمام بتقولي انت حصلك حاجه وريتها رجلي لايتها مهريه كده راحت جبتلي مرهم وهدنت رجلي وهيا كل ماتحسس علي رجلي زبي يولع هيا شفتو وعملت نفسها ماخدتش بالها خلصت وقامت راحت المطبخ تعمل شاي تاني انا قومت وراها اكلمها وببص علي طيزها وهيا بتبص علي زبي من تحت لتحت لايتها بتحط السكر ف الكوبيات روحت حاشر زبي ف طيزها وايدي علي بزازها لايتها بتزقني وانا لازق فيها جامد بتقولي بتعمل ايه ابعد عني قولتلها ماتعليش صوتك الناس فوق تسمعنا هيا خافت شويه وانا بفعص ف بزازها وحك زبي جامد ف طيزها المقاومه بتاعتها قلت خالص روحت بايد علي كسها من فووق العبايه وحسست عليه اوووي لايتها بترجع بطيزها لورا قولتلها حلو مردتش عليه روحت رافع العبايه بتاعتها كانت لابسه بنطلون ومن تحت كلوت داخل بين طيزها خالص بنزلت البنطلون وهيا سايحه خالص ونزلت الكلوت الاسود وخليتها تحط وشها ع الحوض وطيزها ترجع لورا وعلطول حاطط زبي ف كسها من ورا كنت بدور علي اي خرم وخلاص زبي دخل ف كسها وهيا بتزووم براحه وانا اقولها كسك حلو اوووي وديق ياوسخه اقولها حلو ولا اخرجو لايتها بتقولي حلو اوووي نيكني جاامد اوووي ماتنكتش من اسبوعين ياعبده نكني جاامد ااااه اااه زبك حلو اوووي قولتلها وطي صوتك يالبوه الناس تسمعنا تقولي كسم الناس انا كسي مولع نار اقولها انتي طلعتي شرموطه اووي لو كنت اعرف انك شرموطه كده كنت فشخت كسمك من زمان يالبوه قالتلي انا كنت اودامك وكنت بحب اوطي اودامك عشان تشوف طيزي وكنت شيفاك يوم ماكنت بتبص عليه وانا بقميص النوم وانا عند الفراخ وكان نفسي تطلع تنط عليه وكنت حلقه شعر كسي ومزبطه نفسي تعرف لما نزلت قعدت العب ف كسي وتخيلك انك بتنيك في ونزلتهم مرتين قولتلها لدرجادي ياشرموطه فضلت انيك فيها جامد واخدتها ع الكنبه ونيمتها ع الكنبه وركبت فوكها وهيا علي ضهرها وقعدت احك زبي علي كسها قالتلي دخلو بقي بسرعه عشان الناس الي فوق اتاخرت عليهم ف الشاي قولتلها كسم الناس ده انا هجيبلها عصير من عندنا بس خليني انيك برحتي قةلتلي قبل ماحد ينزل قولتلها ماشي روحت مدخل زبي ف كسها جامد فضلت انيك فيها ياجي خمس دقايق لايتها لفت رجليها حولين وسطي وقولتلها هنزل ابعدي رجلك مردتش عليه وخفت تحبل مني لايتها بتقولي نيك ف كسي نيك اوووي نسيت كل حاجه وفضلت انيك لحد مانزلت لبن كتير ف كسها فضلت نايم عليها شوي ومصيت بزازها قولتلها يخربيتك هتحبلي مني قالتلي انا حطه لولب عشان خلاص معدناش هنخلف تاني راحت قاعده لايت البن بينزل من كسها ضحكنا ولبست انا وهيا قالتلي انا هخلي البن ده ف كسي هحتفظ بيه قولتلها ياكسمك ده انا مش هرحمك كل شويه هنيكك قالتلي لا انا كده هتعب منك روحت قايم وهيا قامت قولتلها قومي اعملي شاي للرجاله لما اعملهم عصير عندنا روحت واتشطفت وروقه نفسي ورجعت عندهم تاني والبنتين الصغيرين قاعدين ف الصاله وهيا بتعمل الغده وانا كنت داخل بازازه عصير منجه ف ايدي وضربتها علي طيزها وهيا وقفه اتجعزت راحت قاعده ف الصاله عند العيال.قصص سكس  وانا بصراحه زبي وقف وكان بين اوووي روحت قافل الباب وقالتلي بتقفل الباب ليه العيال قاعده قولتلها العيال صغيره مش عرفه حاجه العيال بتتفرج علي التلفزيون وقاعدين ع الارض اودام التلفزيون وهيا قاعده علي الكنبه روحت مطلع زبي من بنطلون الترنج وقولتلها شوفي تعبان ازاي قالتلي ياخربيتك هتعمل ايه قولتلها ماتخفيش من هنيكك اودام العيال قالتلي امال هتعمل ايه بزبك الهايج ده قولتلها مصيه قالتلي انا عمري مامصيت قبل كده قولتلها جربي اعتبريه مصاصه يلا بقي عشان اطلع للناس الي فوق طلعت لسانها وبتلحس زبي قولتلها ياخربيتك حطيها ف بوقك بقي راحت مدخلها راسو وبتمص فيه حلو اوووي روحت مدخلو كلوو وهيا كنت روحها هتخرج راحت زقتني قولتلها خلاص زبي اودامك انتي حره فيه راحت مسكها تلغب فيه بايديها وتدخل راسو وتمص في حلو اوووي وبتلعب ف فتحت زبي بالسانه قولتلها يخربيتك ده انتي مخترفه دخليه شويه بقي قعدت تدخلو شوي شوي لحد مادخل كلو فضلت تمص اوووي وانا كنت علي اخري قولتلها هنزل راحت مخرجها قالتلي نزلهم ف ايدي روحت فاتح صدرها وحاطط زبي علي صدرها من فوق ومنزل كلو علي صدرها لايتها قامت جابت تيشرت ومسحتهم وروحت عدلت نفسي وطالع للناس الي فوق قاعدت معاهم شوي ولايتها بتنده عليه عشان الغدا روحت قايلهم يلا يارجاله الغدا قالولي هنخلص بس المونه الي ف ايدينا وهننزل قولتلهم ماشي نزلت انا لايتها ف المطبخ قولتلها خمس دقايق وهينزلو قالتلي ماشي خليك عشان تاكل معاهم بقي قولتلها انا هاكلك انتي دلوقتي قالتلي انت اتجننت قولتلها مش هينزلو دلوقتي يالبووه طلعي بزازك امصهم شوي قالتلي زمانهم نزلين قولتلها باب مقفول لازم يخبطو قالتلي بس بسرعه بقي طلعت بزها وفضلت امص في بزها اووي لحد نا الحلمه كانت هتتخلع من مصي وفضلت ابدل فيهم لحد ماحسيت برجل نزله علي السلم روحت خرجت من باب الصاله وهيا فتحت ليهم وقاعدو ياكلو وانا جيبت حاجه ساقعه وجيت واكلت معاهم وكلو تمام هما طلعو يشتغلو وانا قولتلهم هروح مشوار وجاي ع السريع هيا عرفه اني مش هروح ف اي حته قولتلها جهزي نفسك علي ماجيلك يالبوتي ضجكت قالتلي لا انسي قولتلها هنشوف رجعت ليها بعد خمس دقايق مردتش تفتحلي قاعدت اخبط لحد مافتحت قالتلي مالم الباب هيتكسر دخلت عليها وقفلت الباب ورايا وعلطول مسكت بزازها وبوسته بوسه طويله لحد مابقت لزقه ف الحيطه وزبي بيخبط ف كسها وانا اززوق جامد فيه وايدي بتفعص ف بزازها وببوس فيها رفعت العبايه بايدي ونزلت البنطلون بتاعها وهيا وقفه روحت مدخل زبي ع الواقف كده قاعدت افرش ف كسها بزبي ودخل راسو ف كسها وانا ماسكو وهيا ااااه اااه اااه براحه دخلو بقي انا تعبت دخلو كسي تعب كسي بينزل تعبت بقي دخلو قولتلها دخليه انتي يالبوه مسكتو بايديها ودخلتو علطول ف كسها وانا زقيتو جامد لايتها بترفع نفسها لفووق روحت مخرج زبي قالتلي دخلو تاني بسرعه قولتلها اصبري روحت نازل عند كسها قالتلي هتعمل ايه روحت بوسة كسها لايتها بتتنفض اووي ومطلع لساني ومشيتو علي كسها رايح جااي وهيا ااه ااااه ااه بتعمل ايه اول مره اجرب كده روحت مدخل لساني ف كسها لايته بتقولي انا هنزل ااااه روحت مدخل صبعين ف كسها ودخلهم جاامد وهيا كانت هتصوت بس مسكت نفسها لليتها بتنزل ف ايدي روخت وقف وحطط عسلها علي زبي ونايم علي الارض وهيا ركبت فوقي وظخلت زبي ف كسها وهيا قاعدت تنط علي زبي اووي قالتلي انا تعبت ياعبده خلاص راحت قايمه دخلت بيها ع السرير بتاعها ونيمتها علي وشها وطيزها كبيره شوي راحت فرد رجليها خالص وداخل بين رجليها ومدخل زبي ف كسها من ورا فضلت ياجي خمس دقايق وحسيت اني قصص سكس محارم هنزل روحت منزل ف كسها قومت روحت ابنها رجع من مصر تاني يوم كان الجمعه وبنتها كانت جايه غضبانه واني قالتلي ان بنتهم هتطلق جوزها مش بياكلها وبيخرجها بقميص النوم بره الشقه بتاعتها وطبعا مكنتش عارف انيك هدي تاني بسبب ابنها الي طول اليوم ف البيت وبنتها الي رجعت وطبعا بنتها كانت بتحبني ولما رجعت انا فرحت اووي انها رجعت وطبعا بقي مفتوحه وعندها 17سنه وابوها عايز يطلقها بس لما تكمل 18سنه عشان وطبعا نمت مع فاطمه دي بس ف بيتنا لما كانت بتاجي ل امي وتاخد منها اي حاجه